الأخبار

وزيرة البيئة أمام لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب

نسعى لتطبيق معايير حقوق الإنسان فى كافة القضايا البيئية… والدستور المصرى يتضمن حق الانسان فى بيئة نظيفة.

اكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن ملف البيئة يمس حقوق الانسان فالدستور المصرى يتضمن حق الانسان فى أن ينعم ببيئة نظيفة، كما يتم مراعاة معايير حقوق الانسان فى بيئة نظيفة فى كافة الاتفاقيات الدولية البيئية الموقعة من قبل مصر والتى يصل عددها إلى ٦٨ اتفاقية . جاء ذلك خلال اجتماعها بلجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب برئاسة النائب طارق رضوان رئيس اللجنة، و بحضور لفيف من السادة نواب البرلمان وقيادات وزارة البيئة المعنين . وذلك لمناقشة ما قامت به الوزارة من إجراءات فى مجال حقوق الإنسان وإنشاءها وحدة للحفاظ على تلك الحقوق ومناقشة هيكلها، والمهام التي تكلف بها، ودورها في نشر ثقافة حقوق الإنسان، وتلقي الشكاوى والعمل على حلها، والتنسيق بينها وبين اللجنة فيما يخص الشكاوى الواردة إلى اللجنة من المواطنين والهيئات بشأن ما يتعلق بحقوق الإنسان.

وقد استعرضت وزيرة البيئة خلال الاجتماع ما قامت به الوزارة فى هذا الملف ، مشيرة إلى أن وحدة حقوق الإنسان بوزارة البيئة أنشئت عام 2019، وكانت الفكرة بربطها بخدمة المواطنين وجود فريق عمل مدرب على سرعة التعامل مع المواطنين والسعى لحل مشاكلهم ، وقد بذلت جهدًا كبيرًا وحققت نجاحًا حيث وصلت نسبة الاستجابة للشكاوى ما بين 99- 100%، ومن بينها شكاوى لا تخص الوزارة ويتم إرسالها للجهة المعنية ، لافتة إلى أن المخلفات احتلت النسبة الأكبر من الشكاوى يليها الصرف الصحي، ثم الترع وتلوث الهواء .

وتابعت الدكتورة ياسمين فؤاد أنه في مجال المخلفات عملت الوزارة علي مشروع قانون تنظيم إدارة المخلفات والذي أقره مجلس النواب وصدق عليه السيد رئيس الجمهورية، والذى تضمن منظومة متكاملة لكل ما يتعلق بأنشطة الإدارة المتكاملة للمخلفات بجميع انواعها. وتم التنسيق والتعاون مع كافة الجهات المعنية للتنفيذ على أرض الواقع.

وحول حقوق العاملين بمنظومة المخلفات أكدت وزيرة البيئة أن الوزارة بذلت العديد من الجهود لتقنين أوضاعهم، ايمانا بأنهم جزء اساسى من المنظومة وتم طمأنة هؤلاء العاملين بمدى الحاجة إليهم وأهمية مهنتهم. مشيرة إلي الاتفاق مع وزارة القوى العاملة بشأن منح تراخيص مزاولة مهنة وعمل بوليصة التأمين لهم وكذلك التنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعى لوضعهم تحت مظلة التأمين الاجتماعي، موضحة ان الوزارة سجلت نحو بيانات 5 آلاف عامل من العاملين في جمع القمامة.

وتابعت د. ياسمين فؤاد أنه تم التشبيك بين هؤلاء العاملين والشركات العالمية لكى يقوموا بتجميع الزجاجات البلاستيكية وتسليمها لتلك الشركات لإعادة تدويرها مقابل حوافز لهؤلاء العاملين وهو ما يعد من ضمن المسؤولية الممتدة لهذه الشركات.

وحول مشكلة تلوث الهواء قالت الدكتوره ياسمين فؤاد أن المشكلة الأكبر كانت في القاهرة الكبرى، وكان هناك توجيه من القيادة السياسية لإنهاء تلك المشكلة، وتم العمل على عدد من المحاور، لإنهاء الأزمة منها مشروع البنك الدولى لإدارة تلوث الهواء وتغير المناخ. وأضافت أنه وصلنا إلى تنفيذ 109 محطات رصد نوعية الهواء وقد تخطينا المستهدف، مؤكدة على أن وجود محطات رصد بدون تحليل بيانات ليس له فائدة ، وهو ما نسعى إلى تنفيذه حاليا.

واستطردت فؤاد أنه فيما يتعلق بمشكلة تلوث الهواء فقد نجحت الوزارة في القضاء على ظاهرة حرق قش الأرز، وذلك بعد تعاملنا بطريقة مختلفة مع الفلاحين. مؤكدة أن العامل الاساسى فى النجاح هو التعامل مع تلك المشكلة من منظور اقتصادي وهو ما يتم العمل به مع كافة المشكلات البيئية من خلال ايجاد فرص عمل واستثمارات للقطاع الخاص وهو ما يؤكد على العلاقة الوثيقة بين البيئة والتنمية. كما يتم العمل بنفس المفهوم فى انشاء وحدات البيوجاز بالقرى المصرية حيث يتم تدريب الشباب بالريف المصرى بتحويل روث الحيوانات والمخلفات الزراعية لإنتاج غاز حيوى واسمدة زراعية.ويتم العمل على فتح اسواق لهم.

وتابعت وزيرة البيئة بالنسبة لمنظومة المخلفات فإنه تم تخصيص ١٢٠٠ فدان بالعاشر من رمضان لاستيعاب كافة مخلفات محافظات القاهرة الكبرى لمدة ٥٠ عام قادمة حيث سيتم إنشاء مجمع متكامل للتعامل مع كافة أنواع المخلفات .

وأوضحت فؤاد أنه فيما يتعلق بشكاوى المواطنين، بشأن الصرف الصناعي على خليج السويس او انبعاثات مصانع الأسمنت كحلوان وطرة ، فإن الوزارة تبذل قصارى جهودها لتوفيق اوضاع تلك المصانع. فيما يتعلق بملف البترول قالت الدكتورة ياسمين فؤاد بدأنا بتوجيهات من القيادة السياسية بالعمل…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى