حوارات وقضايا

مصدر أمنى يكشف هوية فتاة حادث طريق الجلالة الصحراوى

تمكنت قوات الأمن من الكشف عن هوية الفتاة التي احترقت سيارتها بسبب حادث على طريق الجلالة الصحراوي، والتي تم تداول واقعتها على مواقع التواصل الاجتماعي بـ «فتاة حادث طريق الجلالة».

الفتاة من الجيزة

وقال مصدر أمني    إنه تم التعرف على هوية الفتاة صاحبة السيارة، والتي تدعى «إيمان نايل»، من محافظة الجيزة، وكشفت التحريات عن أن الفتاة ابنة الدكتور محمد نايل.

وكانت تحقيقات الأمن أوضحت ملابسات الواقعة، وهو نفس ما ظهر في الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، من سير الفتاة بسيارتها الملاكي بالاتجاه المعاكس لطريق الجلالة الصحراوي، بسرعة تزيد عن 170 كم في الساعة، الأمر الذي انتهى باصطدامها وجهًا لوجه مع سيارة أخرى من سيارات النقل الثقيل قادمة في طريقها، ما أدى إلى احتراق سيارتها بالكامل، ومن ثم تفحم جثتها ما صعب الوصول إلى هويتها.

وأشارت التحقيقات الأولية للواقعة إلى أن الحادث ربما يكون عن عمد بقصد الانتحار من الفتاة، التي لم تسع إلى إبطاء سرعتها رغم سيرها في اتجاه معاكس على طريق دولي، ما أدى إلى انفجار السيارة وقت اصطدامها بأخرى نقل ثقيل.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى