الأخبار

تجهيز مواقع الغوص بمحميات جنوب سيناء

 

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بدء انطلاق المرحلة الثانية لحملة إحلال وتجديد الشمندورات و تجهيز مواقع الغوص بمحميات جنوب سيناء بمدينة دهب وذلك لحماية الحياة البحرية وتسهيلا للمراكب السياحية فى الوقوف بمناطق الغوص مع ضمان حماية الشعاب المرجانية بما يوفر تجربة سياحية ممتعة تعكس جودة المنتج السياحى البيئى .

وأشارت وزيرة البيئة أن الحملة تهدف إلى تجديد وإحلال عدد 15 شمندورة ورباط اليخوت السياحية المنفذة لرحلات الغوص والسنوركلينج بمناطق قبر البنت والنابليون واللاجونا تنظيماً للأنشطة البحرية السياحية وذلك ضمن خطة الوزارة لتطوير المحميات الطبيعية و إدارتها وفق النظم العالمية للترويج للسياحة البيئية فى مصر كمنتج سياحى منافس بالسوق العالمى كتجربة سياحية بيئية وثقافية تتوافر بها كافة معايير الراحة والأمان للسائحين وللبيئة.

وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد أن خطة صيانة الشمندورات بمدينة دهب تستهدف صيانة عدد 3 شمندورات وتركيب عدد 12 شمندورة ووتد رباط بمناطق الغوص المختلفة بالمنطقة وفق خطة علمية تم وضعها طبقا للقدرة الاستيعابية لكل منطقة وأهميتها البيئية.

كما أشارت وزيرة البيئة إلى أن حملة إحلال وتجديد الشمندوات بمدينة دهب تأتى فى إطار خطة شاملة لتوفير الشمندورات المطلوبة بمحميات جنوب سيناء بالكامل بما يضمن استدامة الموارد البيئية .

جدير بالذكر أن شمندورات رباط اليخوت السياحية هي أداة صديقة للبيئة يتم تركيبها بمواقع الغوص المختلفة كي تستخدمها اليخوت السياحية في الوقوف والانتظار بمواقع الغوص بدلاً من استخدام المخطاف المتعارف عليه والذي جرم قانون المحميات استخدامه حيث يؤدي لتدمير الشعاب المرجانية ، كما تعد شمندورات الرباط أحد أهم الأدوات الإدارية التي تستخدم في تنظيم الأنشطة البحرية السياحية بمختلف المواقع وفقا للطاقة الاستيعابية البيئية لكل موقع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى