الأخبار

مبنى مجلس النواب فى العاصمة الإدارية الجديدة، هو تحفة معمارية دشنت بأيدى مصرية وفق المعايير العالمية، وهو مشروع ضخم تم إنجازه فى وقت قياسى لم يتجاوز العام ونصف العام، ويتزين المبنى من الخارج بنظام إضاءة ليلية مبهرة والتى جرت تجربتها حسب ما يظهر فى الصور التى يرصدها هذا التقرير.

وإنشاء مبنى مجلس النواب فى العاصمة الإدارية الجديدة، نفذته شركة المقاولون العرب تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وتعكس الصور الملتقطة للمبنى ومحيطة من جوانب مختلفة بينها صور جوية مدى البراعة المعمارية التى دشن بها مبنى البرلمان الجديد، والتى راعت أقصى درجات البراعة والإتقان والأمان.

وحسب تصريحات سابقة، للمهندس أحمد محمود مدير مشروع مجلس النواب المصرى فى العاصمة الإدارية، فإن مشروع يعد من أكبر المشاريع التى تنفذ فى مصر والشرق الأوسط، بمسطح 26 فدانا وإجمالى مسطح 109 آلف متر و181 ألف متر مسطحات بنائية و160 ألف متر مكعب خرسانة.

وقال أيضًا، إن المبنى الرئيسى يتكون من بدورم وأرضى و8 أدوار متكررة بخلاف القاعة الرئيسية، فضلا عن مبانٍ خدمية وهى منفصلة وتشمل مسجد ومركز طبى ومبنى شرطة ووحدة إطفاء وسجل مدنى، وقاعات استماع، ومركز اعلامي، ومركز معلومات، ومركز تدريب، ومكاتب تسع 3200 موظف، ومسطحات خضراء، إلى جانب 3 أجنحة رئيسية، وأشار إلى أن القاعة الرئيسية تسع لاستيعاب 1000 عضو بمسطح 3 أضعاف المبنى الموجود فى القاهرة

كما تتميز القاعة بوجود قبتين وسطية وعلوية، وتعد من أكبر القباب التى تم تنفيذها على مستوى العالم، ومن المفترض أن تدخل موسوعة “جينيس” للأرقام القياسية، منوها بأن القبة الوسطية معدنية بوزن 320 طنا وتم تركيبها بواسطة 3 أوناش، والقبة العلوية قطرها 57 مترا بوزن 250 طنا تم تنفيذها بالكامل وتم صبها بماكينة حديثة، مشيرا إلى أن ارتفاع المبنى يصل إلى 75 مترا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى