الأخبار

أبو كب .. يطلق أو مبادرة لمرصد الأعلام المعادى

‎ أطلق مرصد الاعلام المعادي الذي دشن كمبادرة وطنية الأسبوع الماضي،مسابقة تحت عنوان “الكاريكاتير في مواجهة الاعلام المعادي” يفتح فيها باب المشاركة أمام المحترفين والهواة وطلاب الجامعات .
‎وقال الكاتب الصحفي عبدالجواد أبوكب مؤسس المرصد وصاحب الفكرة، أن المسابقة تأتي كأولي فعاليات المواجهة في العام الجديد ٢٠٢١وذلك ضمن عدة فعاليات تأتي تباعا ليلعب من خلالها مشاركون مصريون من مختلف القطاعات دورهم في مواجهة الاستهداف المتصاعد ضد الدولة المصرية ومؤسساتها ورموزها من قبل إعلام معادي وجماعات إرهابية وقوي مصالح، وهو الاستهداف الذى تستخدم فيه كل الوسائل غير التقليدية للحروب التي تستهدف المواطن بشكل أساسي بحيث يأتي التأثير في استقرار الدولة وأمنها القومي من الداخل وليس الخارج.
‎ومن هنا جاءت فكرة دعوة كل رسامى الكاريكاتير أصحاب الريشة التي لطالما لعبت دورها كاملا في الفعل الوطني ودعم الدولة ضد المعتدي أيا كان،للتصدى لهذه المحاولات الآثمة التى تستهدف زعزعة استقرار الوطن.
‎وأضاف أبوكب أنه وقع الاختيار علي الفنان الكبير هاني شمس رسام الكاريكاتير ليكون قومسيير المسابقة التي جاءت تفاصيلها كالتالي:
‎شروط الاشتراك: المسابقة مفتوحة لمشاركة جميع رسامى الكاريكاتير المصريين الهواة والمحترفين .
‎شروط الأعمال المشاركة في المسابقة:
‎- على المشتركين الالتزام بموضوع المسابقة ولا يُسمح بنشر أى محتوى مبتذل أو ينتهك الأخلاق والعادات الاجتماعية أو الجرائم غير المشروعة مثل المواد الإباحية والعنف والمقامرة وغيرها.
‎- يجب أن تكون صورة العمل بجودة 300 dpi، في ملف JPEG، مقاس A3، ملون أو أبيض وأسود.
‎- يمكن لكل مشارك تقديم 5 أعمال على الأكثر على أن يتم ارسال الأعمال على الايميل التالى ([email protected]) فى موعد أقصاه١٧يناير الجاري .
‎- تقوم لجنة من كبار رسامى الكاريكاتير المصريين بفرز الأعمال واختيار الرسوم الفائزة.
‎- سوف يقام معرض كبير يضم جميع الأعمال التى أجازتها لجنة التحكيم .
‎- يمنح الفائزون بالجوائز الثلاثة الاولى شهادات تقدير ودرع مبادرة الاعلام المعادى.
‎- يمنح الفائزون بالجوائز من الرابع وحتى السادس شهادات تقدير.
‎- يمنح جميع المشاركون شهادات بالمشاركة فى الحدث الذى يعتبر الأول من نوعه فى الوطن العربى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى