ثقافة وفنون

ورحل المخرج السورى حاتم على بعد حديث عن الموت مع صديقة

رحل عن عالمنا صباح اليوم، المخرج السوري الكبير، حاتم علي، إثر أزمة قلبية مفاجئة تعرض لها أثناء إقامته في أحد الفنادق الكبرى المطلة على نهر النيل بالقاهرة.

وكان  حاتم علي، الذى يبلغ من العمر 59 عاما، كان قد تحدث عن الموت والدفن في بلده سوريا قبل وفاته بعشرة ايام، حيث كان يجلس مع صديقه المنتج السوري صلاح طعمة، ودار حديث بينهما عن كثرة الوفيات في الوسط الفني السوري خلال عام 2020.

وأثناء الحديث الذي دار في القاهرة، قال طعمة لحاتم، إنه لا يعرف ماذا سيحدث إذا توفى أحد منهما بعيدا عن بلده، وهل سيعود جثمانه بعد الوفاة لكي يدفن في وطنه سوريا أم سيدفن في مصر، فما كان من «حاتم علي» إلا أن ابتسم وضحك على ما قاله صديقه.

وقال مصدر لـ إن الفنان الكبير جمال سليمان، ألقى نظرة الوداع على حاتم علي، حيث لم يتمالك دموعه حزنا على رحيل صديقه المفاجيء، مضيفا أن أسرة حاتم علي، قررت دفنه في بلده سوريا، حيث من المقرر نقل الجثمان إلى أحد مستشفيات القاهرة، اليوم.

وتابع، «سيتم شحن جثمان المخرج الراحل على متن طائرة متجهة إلى دمشق، الخميس المقبل، لدفنه هناك».

وسيكون في انتظار الجثمان كل من نجله وابنته، مساء الخميس، وسيتم الدفن في العاصمة دمشق.

جدير بالذكر أن آخر عمل درامي للمخرج حاتم علي، هو مسلسل «أهو ده اللي صار»، الذي عُرض في فبراير 2019، من تأليف عبد الرحيم كمال، الذي أعلن نبأ وفاته عبر صفحته الشخصية بـ«فيسبوك»، قائلا، «لا حول ولا قوة الا بالله، وداعا صديقي وحبيبي الأستاذ حاتم علي المخرج الكبير المهدب الراقي، في أمان الله ورحمته حبيبي.. من أحزن الأخبار والله.. ربنا يقبل عليك بفضله ورضاه».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى