الأخبار

الرى تعلن طرح مشروع إنشاء قناطر ديروط الجديدة

كشف المهندس أشرف حبيش رئيس قطاع الخزانات والقناطر الكبرى، عن تنفيذ منظومة أمنية متكاملة تشمل بناء أسوار إلكترونية وتركيب كاميرات مراقبة ونظم تحكم مطورة للقناطر الكبرى، نظرا لأهميتها الاستراتيجية، وأوضح حبيش أنه تم إنشاء المنظومة الأمنية المتكاملة لتأمين سد ومفيض ودمياط بتكلفة تقديرية حوالى 32 مليون جنيه وأيضا جارى تنفيذ مشروع تحديث أنظمة وأجهزة التحكم والمراقبة لمفيض إسنا الجديدة – مرحلة أولى – بتكلفه حوالى 100 مليون جنيه .

أشار حبيش إلى أنه يتم تنفيذ مشروع تأهيل ترعتى نجع حمادى الشرقية والغربية ممول بمنحة من الصندوق الكويتى للتنمية الاقتصادية العربية بقيمة 300 ألف دينار كويتى، فى 18 شهر.

وأكد حبيش أن القطاع مسئول عن إدارة وتشغيل وصيانة وإحلال وتجديد 78 قنطرة علي نهر النيل وفروعه والرياحات والترع الرئييسية، وتمثل تلك القناطر أهمية كبرى لمنظومة الموارد المائية والري حيث تعد بمثابة وسيلة التحكم في التصرفات المائية الأمر الذى يضمن الاستفادة من المياة ووصولها لمناطق الاحتياج الفعلية كما تشمل القناطر الكبرى أهوسة ملاحية حديثة ومحطات توليد كهرباء نظيفة الأمر الذى يشير إلى كونها إحدى المنشآت الاسترايجية الهامة والتى توفر استفادة مثلى من المياة كمورد هام بكل المجالات وتبلغ تكلفة أعمال الصيانة الدورية سنويا للقناطر الكبرى التابعة للقطاع حوالي 40 مليون جنيه.

وأشار رئيس قطاع الخزانات بأن القطاع قام خلال الأشهر الماضية بتنفيذ أعمال بقيمة اجمالية تبلغ حوالى 300 مليون جنيه، حيث يتم حاليا تدعيم وتجديد قنطرة حجز الراهبين وتأهيل وتجديد بوابات قنطرة فم ترعة السلام بتكلفه تصل إلى 7 مليون جنيه وأيضا تدعيم وتحديث الهويس الشرقى بقناطر اسنا الجديدة بتكلفة تصل إلى 20 مليون جنيه.

وأضاف حبيش بأنه جاري حاليا تدعيم 30 بوابة من بوابات قناطر ادفينا وأيضا تدعيم وتأهيل 25 فتحة بالبر الأيمن لقناطر زفتى وتدعيم هويس وقنطرة فم ترعة المنصورية وقنطرة عمر بك (مرحلة ثانية) بتكلفه حوالى 33 مليون جنيه.

ولفت رئيس قطاع الخزانات والقناطر الكبرى أنه تم طرح مشروع قناطر ديروط الجديدة، فى مناقصة عالمية وسيتم التسليم المبدئى وتشغيل المشروع 2025.

وأكد حبيش على أنه يتم تنفيذ استراتيجية الوزارة الرامية إلى تحويل توجهات الدولة لواقع عملى للحفاظ على الموارد المائية وإعادة تأهيل مرافق الرى للوفاء بمختلف الاحتياجات اللازمة لقطاعات الدولة وترشيد استخدام المياه وتنميتها داخليا وخارجيا والحفاظ على نوعيتها وحمايتها من الهدر والتلوث ونشر قيم التوعية المائية على كافة المستويات الحكومية والمدنية ومنظمات المجتمع المدني وجميع فئات المجتمع والتحول من ثقافة الوفرة المائية إلى ثقافة الترشيد والتدبير، فضلا عن تنفيذ الخطة القومية للموارد المائية والري بالتعاون مع كافة الوزارات والجهات المعنية للحفاظ على قطرة الماء وتحقيق أقصى عائد منها في خدمة منظومة التنمية المستدامة وزيادة الناتج القومى.

جدير بالذكر أن قطاع الخزانات والقناطر الكبرى نفذ خلال العام الماضى عدد من المشروعات والأعمال شملت تأهيل وتدعيم قناطر زفتى وقنطرتى حجز جمجره وميت غمر وقنطرتى فم أصفون والكلابيه وأيضا تم الانتهاء من أعمال احلال وتجديد مسجدى الرى واليوسفى والمبنى الإدارى لهندسة رى شرق ديروط هذا وفى إطار تطوير منظومة الصيانة فقد تم الانتهاء من تصنيع وتوريد 3 ورش متنقلة لأعمال الصيانة العاجلة وذلك بهدف التدخل الفورى فى حالة حدوث أية أعطال مفاجئة وتبلغ قيمة ما تم تنفيذه من أعمال بالعام المالى السابق حوالى 550 مليون جنيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى