مقالات وآراء

عددت الأسباب .. والموت مؤكد

 

بقلم دكتور / وائل محمد رضا

أمين عام مؤسسة العمل التطوعي من أجل مصر

الموضوع الذي سوف نتحدث عنه اليوم من أخطر أنواع الموت .
العنوان صادم … نعم …
لكي نبين خطورة ما سوف نتحدث عنه
وهو ( ( ( تعاطي المخدرات ) ) )
تلك السموم اللعينة التي تهرب إلي بلادنا بكميات كبيرة جداً وهائلة منها ما يتم القضاء عليه من قبل رجال الإدارة العامة لمكافحة المخدرات التابعة لوزارة الداخلية أو قوات حرس الحدود التابعة للقوات المسلحة المصرية ومنها ما يمر ويعبر إلي داخل البلاد ليتعاطاه أولادنا .
هذه السموم والمخدرات اللعينة التي يتناولها أولادنا وفلذات أكبادنا تدمر المجتمع بأكمله طبقاً للتحليل الذي سنستعرضه سويا :
أولاً : هذه المخدرات يتم شرائها من قبل الشباب المتعاطين بكميات هائلة من الأموال ( هذه نقود محروقة وغير مستغلة في عمل مفيد ) .
ثانياً : عندما يعجز متعاطي المخدرات عن تدبير تلك الأموال ليحصل بها علي مبتغاه فإنه يبدأ بالسرقة من أهله أولاً ثم يهيم في الشوارع ليسرق من يعترض طريقة (( جريمة تعاطي وسرقة بالإكراه )).
ثالثاً : في محاولاته للسرقة ليحصل علي إدمانه ومخدراته من الممكن أن يقاومه الشخص الذي يسرقة فيقتله ( ( جريمة تعاطي وسرقة بالإكراه وقتل )) .
رابعاً : عند تعاطيه المخدرات وذهاب عقله المشلول تماماً فإنه من الممكن أن يعتدي علي فتاة ومن المؤكد أنه سيقتلها ( ( جريمة تعاطي وسرقة بالإكراه وقتل وإغتصاب ) )
خامساً : عندما تنفذ وتنتهي منه أموال شراء المخدرات فإنه يتجه إلي الإتجار بتلك المخدرات الملعونه ( ( جريمة تعاطي وسرقة بالإكراه وقتل وإغتصاب وإتجار ) )
سادسا ً: أيضاً من الممكن أن يقوم متعاطي المخدرات بأي شئ غير مشروع ليحصل علي تلك السموم فتجنده أي دولة أجنبيه ليكون لها جاسوساً علي بلاده وينقل إليها المعلومات ( ( جريمة تعاطي وسرقة بالإكراه وقتل وإغتصاب وإتجار وخيانه وجاسوسية ))
سابعاً : عند تصدي هذا المتعاطي للمخدرات لرجال الشرطة أو القوات المسلحة فإنه غالباً لن يستسلم لهم وسيبادلهم إطلاق النيران وسوف يتم القضاء عليه وقتله .
ثامناً : في حالات كثيرة عند محاولة علاج هذا المدمن يرفض العلاج وينتحر .
هذه هي حكاية سجارة مخدرات بدأت بترفيه … وإنتهت بقتله …
رسالتي لجميع الآباء والأمهات حافظوا علي أولادكم من تلك السموم وتابعوهم بإستمرار وأعرفوا من يصاحبونهم ومن يحدثونهم حتي ننأي بأولادنا وفلذات أكبادنا من الموت المحقق .
اللهم أحفظ مصر وشبابها من كل سوء وشر
بإيدينا حنخلي بلدنا أحلي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى