ملعب ومدرج

رمضان صبحى يخرج عن صمته

خرج رمضان صبحى صانع ألعاب الأهلى السابق وبيراميدز الحالى، عن صمته بعد فترة طويلة من إنهاء علاقته بالقلعة الحمراء وانضمامه إلى بيراميدز، فى صفقة هزت الشارع الكروى المصرى، خاصة وأن صاحب الـ 23 عاماً كان من الركائز الأساسية للفريق الأحمر، وبرز دوره مع الفريق والمنتخب مؤخراً بعد عودته من رحلة احتراف لم تكن موفقة.

وكشف رمضان صبحى فى تصريحات تلفزيونية، عن كواليس رحيله عن القلعة الحمراء وسبب اتخاذه هذا القرار المفاجئ، مؤكداً أن القرار لم يكن سهلاً إلا أن بعض الأشخاص داخل النادى سهلوا عليه الأمر بعد المماطلة التى استشعرها فى مفاوضات الأهلى مع هدرسفيلد لضمه بشكل نهائى قبل انتهاء إعارته.

في ناس في الاهلي ماكنتش عايزاني

قال رمضان صبحى، صانع ألعاب بيراميدز، إن الأهلي دفع جيدا فى أول 6 شهور خلال استعارته من نادي هيدرسفيلد الإنجليزي، رغم أن أداءه لم يكن الأفضل، وتابع: كنت أعطى كل ما لدى فى المباريات، وبعد انتهاء الإعارة كانت لدى الرغبة فى البقاء فى مصر من أجل المشاركة مع المنتخب الأوليمبى، ووصلى إحساس غير مباشر إن بعض الأشخاص داخل النادى لا يرغبون فى تواجدى مثل أول مرة”.

واستكمل صبحى: “فى النهاية استمريت تلك السنة ولعبت مع المنتخب الأوليمبى وبعد ذلك اتصبت وجاء توقف كورونا وجلست مع محمود الخطيب، وقلت له إننى أتمنى العودة إلى أوروبا، فترة كورونا امتدت لأشهر طويلة، وإعارتى كانت ستنتهى فى 30 يونيو، وما فهمته أن إعارتى ستنتهى وفقاً للفيفا إلا بموافقة الأهلى وهيدرسفيلد، ولكن النادى رفض لأنه كان يتبقى فى عقدى موسم واحد معهم وبعد ذلك يحق لى الرحيل مجاناً”، الأهلى لو عايزين يخلصوا صفقة بيخلصوا، تحدثت مع نادر شوقى وكيلى فقال لى ليس لدى عروض فاستغربت جداً وكانت علامة استفهام كبيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى