الأخبار

132مليون جنية لتحسين منظومة المخلفات لمحافظة أسيوط

 

اكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على الدور المحورى الذى يلعبه شركاء التنمية فى دعم المشروعات التنموية والبيئية والبنية التحتية فى مصر على مدار السنوات الماضية واهمها البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة الممول من الإتحاد الأوربى ووكالة التعاون الدولى الألمانية وبنك التعمير الألمانى وهيئة المعونة السويسرية واعربت عن امتنانها لهذا الدور الى جانب التعاون فى المشروعات المستقبلية بقطاعات البيئة المختلفة واهمها قطاع المخلفات لدعم الإستثمارات فى هذا المجال وزيادة فرص العمل وتحسين حياه الناس وبما يدعم اسس التعاون والشراكة من خلال تحديد اهداف واضحة والتزامات متبادلة وتنفيذ خطط وطنية وبرامج اصلاحية ذات طابع اقتصادى واجتماعى وسياسى ومؤسسى .

جاء ذلك فى الكلمة التى القاها نيابة عنها الدكتور احمد فاروق البرى الرئيس التنفيذى لجهاز تنظيم إدارة المخلفات خلال إجتماع اللواء عصام سعد محافظ اسيوط وسفيرى المفوضية الأوروبية ودولة المانيا والوفود المرافقة بالإضافة الى ممثلى شركاء التنمية والبرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة وذلك بديوان عام محافظة اسيوط لإستعراض جهود البرنامج فى النهوض بمنظومة إدارة المخلفات.

واكدت على ان محافظة اسيوط شاركت في تنفيذ أنشطة البرنامج الوطني لإدارة المخلفات منذ عام 2016 حيث قام البرنامج بدعم المحافظة بتكلفة قدرها 96 مليون جنية تمثلت فى معدات جمع ونقل المخلفات وانشاء بنية تحتية تتمثل فى 4 محطات وسيطة ومصنع متكامل لفرز المخلفات وانتاج السماد العضوى والوقود البديل الى جانب انشاء مدفن صحى طبقا للمعايير الدولية ومن المتوقع ان يصل الدعم المقدم لمحافظة أسيوط بالمرحلة الثالثة من المشروع الى حوالى 132 مليون جنية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى