الأخبار

الصين تعلن حصول ترامب على بلازما متعافى

مازال علاج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الإصابة بفيروس كورونا يثير حالة من الجدل لخروجه من المستشفى بعد ثلاثة أيام فقط ليظل السؤال عن بروتوكول الأدوية التي  حصل عليها ليقهر الفيروس الذى ضرب العالم أجمع منذ بداية العام الجارى.

 كشف تقرير لصحيفة SOUTH CHINA POST أنه تم تطوير علاج ترامب بالأجسام المضادة لـ Covid-19 جزئيًا باستخدام بلازما الدم السنغافورية.

وأوضح التقرير أنه تم تطوير أحد الأجسام المضادة المستخدمة في العلاج التجريبي للرئيس الأمريكي باستخدام عينات دم من ثلاثة مرضى في سنغافورة وفقًا لتقرير صادر عن مجلة Asian Scientis

وقالت مجلة Asian Scientist Magazine إنه يمكن استخدام بلازما النقاهة من المرضى الذين تعافوا من Covid-19 للوقاية من المرض أو علاجه ، ولكن حتى مع موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على الاستخدام الطارئ لبلازما النقاهة ، فإن صعوبة الحصول على الدم الكافي من المتطوعين تعني لم يكن من الممكن استخدامه على نطاق واسع.

وبدلاً من ذلك ، فإن علاج ريجينيرون الذى حصل عليه ترامب يستنسخ الأجسام المضادة من الفئران “المؤنسنة” والمرضى الذين تم شفاؤهم لإنتاج مصدر موثوق للأجسام المضادة وحيدة النسيلة ، حسبما ذكرت المجلة.

وأضافت: “في حين أن الفئران المؤنسنة كانت تعتمد على تقنية مملوكة لشركة Regeneron ، تم توفير البلازما البشرية المستخدمة من خلال اتفاقية مع المركز الوطني للأمراض المعدية في سنغافورة“.

ظهرت تقاريرعن علاجات بالأجسام المضادة في الأعمال في يونيو، ومعظمها في مختبرات في جميع أنحاء آسيا ، بما في ذلك سنغافورة واليابان والصين وكوريا الجنوبية. وأوضح العلماء أن العلاج يعمل عن طريق حصاد أجسام مضادة معينة ينتجها الجسم لمحاربة الأمراض عندما يصاب الفرد بفيروس  لتحفيز أجزاء أخرى من جهاز المناعة لمهاجمة الخلايا التي تحتوي على السم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى