الأخبار

الشعراوى يشدد على فرض القانون

كد اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، على اهتمام الوزارة بملف تشغيل الشباب وتوفير فرص عمل لهم، والاستفادة من الميزة التنافسية التي تتمتع بها المحافظات، وعلى رأسها “بورسعيد” في ظل امتلاكها للعديد من القدرات الصناعية الكبرى التى تؤهلها لتكون مركزًا صناعيًا لنفاذ الصادرات المصرية للخارج.

جاء ذلك خلال اجتماع وزير التنمية المحلية مع اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بمقر الوزارة، لمتابعة آخر المستجدات الخاصة بسير العمل في المنطقة الصناعية بجنوب بورسعيد والتي تضم 429 مصنعًا وجهود جذب الاستثمارات وتشجيع المستثمرين والاستفادة من الفرص الموجودة، بما يسهم فى إنشاء المزيد من المشروعات الصناعية وتوفير فرص العمل للشباب.

وأشاد “شعراوي” بجهود المحافظة في هذا الملف المهم لتوفير فرص عمل للشباب، والتنسيق الذي يجري مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة لخلق فرص عمل لأبناء بورسعيد.

شعراوي يشدد على فرض سيادة القانون

وشدد “شعراوي”، على أهمية فرض سيادة القانون وعدم السماح بعودة أي تعديات جديدة على أملاك وأراضى الدولة في بورسعيد أو القيام باَي مخالفات مباني جديدة والإزالة الفورية لها.

وأشار وزير التنمية المحلية، إلى أهمية استمرار جهود رفع المخلفات والإشغالات من كافة الأحياء، لإظهار المحافظة بالمستوى الحضاري والسياحي الذي تستحقه، في إطار مشروعات تطوير وتجميل الميادين الرئيسية والحدائق التي تم الانتهاء منها خلال العام الجاري.

استعدادات موسم الأمطار

كما تابع اللواء محمود شعراوي مع محافظ بورسعيد جهود الأجهزة التنفيذية لمواجهة موسم الأمطار والسيول خلال فصل الشتاء، وتجهيز كافة المعدات والماكينات لسرعة التعامل مع المواقف الطارئة، وفقًا للخطط الموضوعة.

استمرار إجراءات الوقاية من كورونا

شدد وزير التنمية المحلية، على أهمية استمرار جهود المحافظة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، والقرارات الصادرة من مجلس الوزراء، خاصة في ظل الاستعداد للعام الدراسي الجديد والقيام بأعمال التطهير والتعقيم بشكل دوري.

كما استعرض الجانبان تطورات تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة، والتي شهدت طفرة كبيرة في المستوى الطبي والرعاية الصحية للمواطن خلال الفترة الماضية، حيث تم الإشارة إلى أن المنظومة الجديدة تسير بصورة جيدة وبإشادة كبيرة من مواطني بورسعيد الذين شعروا بالطفرة التي شهدتها المحافظة في هذا القطاع منذ إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسي للمنظومة بالمحافظة في نهاية عام 2019 وحتى الآن.

الغضبان: أكبر مصنع في الشرق الأوسط لإنتاج إطارات المركبات

من جانبه، قال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، أن المحافظة تشهد خلال الفترة الحالية طفرة غير مسبوقة في القطاع الصناعي، وإقامة المشروعات الصناعية العملاقة ومن بينها أكبر مصنع بالشرق الأوسط لانتاج إطارات المركبات، ابتداء من الدراجات النارية وحتى المعدات الثقيلة والجرارات، مؤكدًا حرصه على تقديم كل الدعم للمستثمر الجاد وتذليل أي معوقات، بما يخدم جهود الدولة في هذا الشأن.

وأكد “الغضبان”، أن منظومة التأمين الصحي الشامل حققت انجازًا في أقل من عام منذ بدايتها بالقضاء على قوائم الانتظار في عمليات القلب المختلفة، مشيرًا إلى تحقيق بورسعيد انطلاقة في مشروع التحول الرقمي على مستوى مصر.

تلقي 2221 طلب تصالح

أشار “الغضبان”، إلى التخفيضات التي قامت بها المحافظة في أسعار التصالح، تأتي تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بالتخفيف علي المواطنين ومراعاة البعد الاجتماعي، مشيراً إلى أن عدد طلبات التصالح المقدمة إلى المراكز التكنولوجية بالمراكز والمدن وصلت إلى حوالي ٢٢٢١ طلب.

وأضاف، أن العمل مستمر بجميع المراكز التكنولوجية بالأحياء طول أيام الأسبوع، مع تقديم التيسيرات والتسهيلات الكاملة للراغبين في التصالح وتذليل أي عقبات تواجههم، لسرعة تقنين أوضاعهم وفقًا للاشتراطات القانونية قبل انتهاء المدة المحددة.

كما عرض محافظ بورسعيد موقف تقنين الأراضي وجهود إزالة التعديات على أراضي أملاك الدولة، وشهد الاجتماع استعراض معدلات تنفيذ عدد من المشروعات الجارية على أرض المحافظة فى مختلف المجالات التي تهم المواطنين بما يساهم في تحسين الخدمات، وعلى رأسها مشروعات البنية التحتية ورفع كفاءة وتطوير الطرق الداخلية، والتي ستخدم عملية الاستثمار والتنمية، كما تم متابعة ملف تطوير وتجميل الشوارع والميادين بالمحافظة وخلق محاور مرورية جديدة.

وتناول الاجتماع آخر مستجدات منظومة المخلفات الجديدة وإقامة بعض المشروعات الخاصة بالمنظومة، وعلى رأسها إنشاء مدفن صحي آمن للتخلص من المخلفات، بما يسهم في تحسين مستوى النظافة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى