ملعب ومدرج

هزيمة الجونه من طلائع الجيش 4 \ 1

كتب \ سامى راغب

هزم الجونة برباعية .. وواصل تقدمة للأمام

واصل فريق طلائع الجيش عروضة الجيدة والقوية في الدوري ليجني الفريق ثمار الإستقرار الذي يعيشة منذ فترة نتيجه المتابعة المستمرة من مجلس الإدارة وعاد الفريق ليحقق فوزا كبيرا وغالياً علي الجونة بأربعة أهداف مقابل بهدف في المباراة التي أقيمت بينهما بإستاد جهاز الرياضة العسكري ضمن مباريات الجولة ال ٢٦ للدوري ، ليحصل الطلائع علي ثلاث نقاط غالية ويصل للمركز الحادي عشر برصيد ٢٩ نقطة ، بينما يتوقف رصيد الجونة عند ٢٨ نقطة مُحتلاً المركز الثالث عشر .
جاءت المباراة جيدة المستوي خاصه في شوطها الثاني ، وكان لاعبو طلائع الجيش الأكثر استحواذا علي الكرة والأسرع والأنشط والأكثر خطورة على المرمي ، وقدم فريق طلائع الجيش مستوي جيد خاصه في هذا الشوط الذي كان بمقدور لاعبية خاصة كريم طارق وكابوريا وأحمد سمير وناصر منسى وعمرو جمال زيادة عدد الأهداف لو سجل أي منهم من الهجمات التي اتيحت لهم خاصه في الشوط الثاني ، بينما حاول لاعبو الجونة كثيرا أيضا في الشوط الثاني لكن دفاعات الطلائع كانت قوية وبالمرصاد لهجمات الجونة ، ليفوز طلائع الجيش بأربعة أهداف مقابل هدف لتعم الفرحة جميع أفراد الجهاز الفني والإداري بعد الفوز الغالي والكبير .
جاء الهدف الأول عن طريق ناصر منسى في الشوط المباراة الأول وقد أشار محمد الحنفي حكم المباراة بتسلل ناصر منسى قبل أن يتخد حكم الفار القرار ويحتسب الحنفي الهدف لصالح الطلائع .
ومع بداية الشوط الثانى أحرز ناصر منسى الهدف الثانى للطلائع بعد دقيقتين ، ثم قلص أحمد حمدى الفارق للجونة بهدف بعد عشر دقائق ، بعدها أحرز محمد ناصف الهدف الثالث للطلائع بعد ربع ساعة ، وقبل النهاية بعشرة دقائق يحرز أحمد سمير الهدف الرابع لطلائع الجيش .

شوط رائع وهدف

جاءت بداية الشوط الأول هادئة من الفريقين ، فقد غابت الخطورة الحقيقية علي المرميين باستثناء فرصتين للطلائع من ناصر منسي وكريم طارق ، في المقابل حاول لاعبو الجونة كثيراً في هذا الشوط عن طريق أحمد حمدي وأحمد ياسر وإسلام محارب ، ولكن انحصر اللعب معظم الوقت فى وسط الملعب بإستثناء بعض المحاولات الهجومية من الفريقين ، ويبدوا أن الفريقان تأثروا بارتفاع حرارة الجو لينتهي الشوط الأول بتقدم طلائع الجيش بهدف منسي .

شوط هجومي للطلائع

بدأ طلائع الجيش الشوط الثاني بهجوم ضاغط بعد التغييرات الهجومية التي دفع بها عبد الحميد بسيوني المدير الفني بنزول أحمد سمير واحمد كابوريا محمد شحاتة وعمرو جمال ، وبالفعل جاءت بداية الشوط الثاني هجومية من جانب طلائع الجيش ، ويبدوا أن تعليمات عيد الحميد بسيوني للفريق بين الشوطين كانت شديدة اللهجة لهم بضرورة تكثيف الهجمات لإحراز الأهداف ، وبالفعل يهاجم الطلائع عن طريق كريم طارق وناصر منسي ومحمد ناصف .
ومن أحدي الهجمات السريعة النموذجية للطلائع يسدد ناصر منسي كرة رائعة ماكرة من داخل منطقة تسكن شباك الجونة مسجلاً الهدف الثاني لطلائع الجيش ، بعدة يسجل أحمد حمدي هدف الجونة لتصبح النتيجة هدفين مقابل هدف لطلائع الجيش .

واصل لاعبو طلائع الجيش الجيش هجومهم وتكثر الإثارة والقوة ويهدر ناصر منسي هدفاً لطلائع الجيش بعد أن تخلي كل فريق عن حذرة ويتقدم أحمد سمير ويسدد كرة قوية في المرمي مسجلاً الهدف الثالث للطلائع ، وتستمر الإثارة والقوة والهجمات المتبادلة بين الفريقين الطلائع يسعي للهدف الرابع لتأمين الثلاث نقاط ، والجونة يسعي للعودة للمباراة .
وفي الدقائق العشر الأخيرة من المباراة علي من هجمة مرتدة سريعة للطلائع يحرز محمد ناصف الهدف الرابع لطلائع الجيش إلي أن أطلق محمد الحنفي حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز طلائع الجيش بأربعة أهداف مقابل هدف وحصولة علي ثلاث نقاط غالية ليرتفع رصيد الطلائع إلي ٢٩ نقطة محتلا المركز الحادي عشر .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى