العالم اليوم

ترامب يهاجم أوباما ويصف فترة حكمة بالفساد

شن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، هجوما على نظيره السابق باراك أوباما، ونائبه جو بايدن، المرشح القادم للرئاسة الأمريكية، واصفا فترة توليهما الحكم من عام 2009 وحتى عام 2017، بأنها الأكثر فسادا فى التاريخ، وذلك ردا على مهاجمته من سيدة أمريكا الأولى السابقة ميشيل أوباما، التى اتهمته فيها بتسبب الفوضى والانقسام.

وكتب ترامب، عبر حسابه على تويتر: “كانت إدارة أوباما وبيدن الأكثر فسادًا فى التاريخ، بما فى ذلك حقيقة أنه تم القبض عليهم وهم يتجسسون على حملتى، وهى أكبر فضيحة سياسية فى تاريخ بلادنا”.

وأضاف ترامب: “إنها تسمى الخيانة، وأكثر من ذلك، شكرا على كلماتك الرقيقة جدا ميشيل”.

وكانت ميشيل أوباما، زوجة الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، طالبت الشعب الأمريكى بالتوجه لانتخاب المرشح الديمقراطى جو بايدن، أمام منافسه الرئيس الحالى ترامب، الذى هاجمته بشراسة خلال مؤتمر الحزب الديمقراطى.

وغردت ميشيل أوباما على حسابها الرسمى بموقع “تويتر”، قائلة: “إذا أردنا إنهاء الفوضى والانقسام – والإبقاء على احتمالية التقدم فى القضايا التى نعتز بها – علينا التصويت لصالح جو بايدن، وهو مثال لحياتنا تعتمد عليها“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى