سياحة وفسح

غرفة السياحة تبدأ تدريب موظفى الشركات على الإخطارات الإلكترونية

بدأت غرفة شركات السياحة تدريب العاملين بالشركات على طريقة الإدخال الإلكترونى للبرامج السياحية الخاصة بالشركات وإرسالها واستلام الموافقة من شرطة السياحة، وذلك فى إطار المنظومة الإلكترونية للربط بين شركات السياحة ووزارة الداخلية لتفعيل الإخطارات الإلكترونية بدلا من تسليم الإخطارات يدويا.
وأكدت الغرفة أن التدريبات تتم أون لاين للعاملين بالشركات، للتأكد من حصول الجميع على تدريبات المنظومة الإلكترونية الجديدة، والتى سيتم تفعيلها، لافتة إلى أنها كانت قد بدأت التدريبات فى وقت سابق إلا أنها توقف مؤقتا بسبب ظروف فيروس كورونا المستجد.
وشددت الغرفة على أهمية تلك التدريبات على الإخطارات الإلكترونية لشركات السياحة والبديل عن الإخطارات اليدوية المعمول بها حاليا، لافتة إلى أنه فى حالة عدم حضور التدريب لن تتمكن الشركة من تنفيذ الإخطار الإلكترونى، ما سيؤثر على برامجها، مشيرة إلى انه بعد الانتهاء من الفترة التجريبية للمنظومة سيتم إلغاء التعامل بالإخطار اليدوى.
وعقدت غرفة شركات السياحة ووكالات السفر خلال الأسبوعين الماضيين البرنامج التدريبى الخاص بتأهيل شركات السياحة على استخدام أليات التسويق من خلال تسجيل مواقع شركات السياحة على محركات البحث العالمية، وبلغ عدد المتدربين 25 شركة سياحية من مختلف أنحاء الجمهورية بإستخدام تقنيات التعليم عن بعد و التدريب التفاعلى، و الذى يأتى فى اتجاه استراتيجية الغرفة للتحول الرقمى و تنمية قدرات الشركات أعضائها و تعميق الاستخدام الأمثل لأدوات التسويق الحديثة.
وتم التدريب على الاستخدام الأمثل لتجهيز مواقع الانترنت لمتطلبات التسجيل على محركات البحث العالمية و بخاصة جوجل. تعد محركات البحث القناة التسويقية الأولى إلكترونيا لاستهداف السياحة الخارجية، حيث تعمل على اكتشاف ميول العملاء لزيارة مصر، و التى تظهر من خلال كلمات البحث التى تستهدف المزارات و المقاصد السياحية المصرية.
وتأتي الدورة فى اطار الدور الأساسي والمحوري لغرفة الشركات في تطوير أداء الشركات السياحية وتدريب العاملين فى القطاع على أحدث الأساليب ومواكبة اخر التطورات العالمية في التسويق، ويتم تنظيم الدورة التدريبية بالتنسيق بين لجنة التدريب برئاسة على المانسترالى ، ولجنة السياحة الالكترونية برئاسة محمد فاروق عضوى مجلس ادارة غرفة شركات السياحة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى