الأخبار

دكتور حسام حسنى رئيس اللجنه العلمية .. لا تغير فى بروتوكول علاج الكورونا

قال الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا بوزارة الصحة والسكان، إنها لن تقوم بأي تغييرات حالية على بروتوكولات علاج فيروس كورونا أو تغيير في آلية علاج المرضى بالمستشفيات، لافتًا إلى أن النتائج التي حققتها بروتوكولات العلاج جيدة وحققت نتائج شفاء مرتفعة.

وأضاف «حسني» في تصريحات   أنه إذا استدعت اللجنة تغيير بروتوكولات العلاج ستكون تعديلات بسيطة في المناسب، مضيفا: «البروتوكول المصري لعلاج فيروس كورونا الأنجح على مستوى العالم»، لافتًا إلى أن اللجنة تتابع بشكل مستمر معدل الإصابات بفيروس كورونا لوضع الخطط مستقبلية في حال حدوث السيناريوهات الأسوأ.

وأكد أن اجتماعات اللجنة خلال الفترة الحالية تركز على مناقشة الأبحاث العلمية ومتابعة كل ما هو جديد عالميا فيما يخص فيروس كورونا المستجد، كما أن هناك اهتماما بشكل أكبر للنشر الدولي لنتائج التجارب السريرية المصرية على أدوية علاج فيروس كورونا وسيتم الإعلان عنها قريبًا.

وأشار إلى أن نسب شفاء المصابين المحجوزين بمستشفيات العزل والصدر والحميات بالجمهورية بلغت 50% بينما بلغت نسبة الوفاة 4.8%، لافتًا إلى أن اللجنة تسعى أن تصل بها إلى 70% أو 80%.

وشدد حسني على عدم تهاون المواطنين بالإجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس، لافتًا إلى أن نسبة الشفاء المذكورة جرى الوصول إليها نتيجة للتعاون المجتمعي الطبي المتكامل، والتأكيد على اتخاذ كل االتدابير منعًا لزيادة الإصابات مجددًا.

من جانبه، أكد الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي باسم الوزارة، أن وزارة الصحة تسير بنفس خطتها المخصصة لعلاج المصابين بفيروس كورونا بالتزامن مع الانخفاض الملحوظ في أعداد المصابين بفيروس كورونا، من خلال تقسييم المستشفيات لمستشفيات مخصصة للعزل بالإضافة إلى مستشفيات الصدر والحميات، فيما ستعود المستشفيات الأخرى لاستقبال المرضى بشكل طبيعي وفرزهم حال وجود أعراض ومن ثم نقلهم إلى العزل المنزلي حال كانت الإصابات بسيطة.

وشدد على أهمية التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى