ملعب ومدرج

قرار صادم لعشاق الساحرة المستديرة ‘‘إلغاء جائزة الكرة الذهبية ‘

فى قرار صادم لعشاق الساحرة المستديرة، أعلنت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية، اليوم الاثنين، إلغاء جائزة الكرة الذهبية، التى تُمنح لأفضل لاعب فى العالم هذا الموسم 2019-2020. وأعلنت المجلة الفرنسية، فى بيان رسمى، إلغاء جائزة الكرة الذهبية “الدون بالون” هذا الموسم، للمرة الأولى فى التاريخ؛ بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا ا

قال بيان “فرانس فوتبول”، إنه لا توجد معايير مناسبة في الوقت الحالي لاختيار أفضل لاعب في العالم هذا الموسم، بعد توقف النشاط الرياضي لفترة طويلة؛ بسبب جائحة فيروس كورونا، الأمر الذي نتج عنه إلغاء بعض المسابقات، مثل الدوري الفرنسي.

كما تري المجلة أنه ليس من العدل أن يُقام الحفل السنوى لجائزة الكرة الذهبية، وجمع المرشحين فى مكان واحد بسبب فيروس كورونا، مشددة على ضرورة الحفاظ على نزاهة الجائزة والحرص على عدم تعرّض أي لاعب للظلم؛ بسبب هذا الظرف الاستثنائي.

لمستجد “كوفيد-19

وأوضحت المجلة أن التغيير فى نظام البطولات والمباريات مثل إجراء 5 تبديلات في المباريات واستكمال البطولات القارية من مباراة واحدة بدلا من نظام الذهاب والإياب يؤثر على أسس الاختيار المعتمدة منذ سنوات.

وتعد هذه المرة الأولى التى يتم فيها إلغاء حفل الكرة الذهبية منذ منحها عام 1956 للإنجليزي ستانلي ماثيوز.

وكان الأرجنتينى ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني هو آخر فائز بالكرة الذهبية، ويمتلك الرقم القياسي للفوز بالجائزة 6 مرات متفوقاً على منافسه التقليدى كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالى والذى توج بها 5 مرات فى تاريخه.

ورشحت صحيفة “90min” الناطقة باللغة الفرنسية محمد صلاح، نجم منتخب مصر ونادى ليفربول الإنجليزي، للفوز بجائزة الكرة الذهبية لعام 2020 والتى تمنح من جانب مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية.

وتوقعت الصحيفة أن يتنافس ستة لاعبين على الفوز بجائزة “الكرة الذهبية”، التى تمنح لأفضل لاعب فى العالم وتوج بها ليونيل ميسي قائد منتخب الأرجنتين ونادي برشلونة الإسباني العام الماضي، على حساب البرتغالي كريستيانو رونالدو والهولندي فيرجيل فان دايك.
وقالت الصحيفة، إن الأسماء المرشحة لحصد الجائزة هم روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونخ)، كريستيانو رونالدو (يوفنتوس)، ليونيل ميسي (برشلونة)، كيفن دى بروين (مانشستر سيتي)، كيليان مبابي (باريس سان جيرمان) بجانب محمد صلاح.
وأكدت الصحيفة أن محمد صلاح لعب دورًا العام الماضي في فوز ليفربول ببطولة دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية، واستمر تألقه في الموسم الحالي واستطاع المساهمة في الفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز وعودته إلى خزائن الريدز بعد غياب دام 30 عامًا.

ومنحت جائزة الكرة الذهبية لأول مرة سنة 1956، وكانت مجلة فرانس فوتبول الفرنسية هي وراء الفكرة وكانت هي التي تختار الاعب الذي سيمنح الجائزة ولكنه أصبح حالياً يتم اختيار الاعب بعد تصويت يتم من قبل الصحفيين المختصين بكرة القدم..

وكانت الجائزة تمنح في البداية للاعبين الأوروربيين، وفي سنة 1995 تم تعديل القانون وأصبحت تمنح للاعبيين الذين يلعبون في أندية أوروبية، وكان الليبيري جورج ويا أول لاعب غير أوروبي يمنح الجائزة وذلك سنة 1995، وفي سنة 2007 أصبحت الجائزة تمنح لجميع الاعبين ولم تعد تقتصر على الاعبين المحترفين في الأندية الأوروبية.

وفي عام 2010 تم الاتفاق على إيقاف الجائزة ودمجها مع جائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم المقدمة من الفيفا تحت مسمى كرة الفيفا الذهبية، وفي عام 2016، لم تتوصل مجلة فرانس فوتبول مع الفيفا لإتفاق حول تجديد العقد، وبالتالي ستعود المجلة للتفرد بالكرة الذهبية، فيما أنشأت الفيفا جائزة جديدة بمسمى الأفضل (The Best).

ويعد أول لاعب فاز بجائزة الكرة الذهبية هو الإنجليزي ستانلي ماثيوس لاعب نادي بلاكبول آنذاك سنة 1956، وقبل عام 1995، كانت تعرف الجائزة في الإعلام الإنجليزي بإسم جائزة أفضل لاعب أوروبي للسنة، وكان البرازيلي رونالدو لاعب إنتر ميلان آنذاك هو أول لاعب من أمريكا الجنوبية يفوز بالجائزة سنة 1997.

كما حصل ليونيل ميسي على جائزة الكرة الذهبية 6 مرات فى تاريخه، ليكسر الشراكة مع رونالدو الذى فاز بها 5 مرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى