الأخبار

مشروعات لربط الكهرباء بين مصر وأفريقيا ودول أخرى

تسعى وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة للتوسع فى مشروعات الربط الكهربائى بين مصر وبين الدول الأخرى خاصة مع أفريقيا، وتعتبر هذه المشروعات  لها عائد اقتصادى كبير على الدولة، خاصة أن هذه المشروعات يتم التعامل فيها بالعملة الصعبة، وتتمتع مصر بوجود احتياطى يومى بالشبكة القومية للكهرباء يصل إلى 15 ألف ميجاوات وهو ما يساعدها على أن تصبح محورًا عالميًا للطاقة.

وكشف الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، عن أن مصر قادرة على إنشاء خطوط للربط الكهربائى مع دول أفريقيا وأوروبا ودول الخليج حتى 15 ألف ميجاوات، كاشفًا عن أن إجمالى القدرات الموجودة على الشبكة القومية للكهرباء تبلغ حاليًا 56 ألف ميجاوات وتبلغ القدرة الاسمية لهذه القدرات 46 ألف ميجاوات متاحين على الشبكة يوميًا.

{وقال شاكر إن مصر تعمل بقوة فى اتجاه تعزيز مشروعات الربط الكهربائى والذى يلعب دورًا مهما فى تعزيز أمن الطاقة وزيادة استخدام الطاقة المتجددة على المدى المتوسط والطويل، كما تشارك مصر بفاعلية فى جميع مشروعات الربط الكهربائى الإقليمية حيث ترتبط مصر كهربائيًا مع دول الجوار شرقًا مع الأردن بقدرة 200 ميجا وات ويتم دراسة رفع القدرة لـ400 ميجا وات، وغربًا مع ليبيا بقدرة 100 ميجاوات ويجرى عمل دراسات أيضًا لرفع القدرة.

وأشار الوزير إلى أن مصر بصدد البدء فى تنفيذ مشروع الربط الكهربائى مع السعودية بقدرة 3 آلاف ميجاوات والذى يسمح لمصر  الربط بدول الخليج وآسيا، مشيرًا إلى أنه تم الانتهاء من إعداد دراسة الجدوى المبدئية للربط الكهربائى بين مصر وقبرص واليونان حيث ستكون مصر جسرًا للطاقة بين أفريقيا وأوروبا.

وقال شاكر، إن الهدف من مشروعات الربط الكهربائى هو أن تتحول مصر محورًا عالمياً  للطاقة من خلال الربط مع أفريقيا وأوروبا ودول الخليج، لافتًا إلى أن هذه المشروعات ستجلب لمصر مكاسب اقتصادية بالعملية الصعبة،  لافتًا إلى أنه يتم دراسة الربط الكهربائى جنوبًا فى اتجاه القارة الأفريقية للاستفادة من الإمكانيات الهائلة للطاقة المائية فى أفريقيا، موكدًا أن هذه المشروعات ستعمل على استيعاب الطاقات الضخمة التى سيتم توليدها من الطاقة النظيفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى