أهالينا

توكل كرمان لم تكتفى بخراب اليمن

تاريخ طويل من التحريض المستمر ضد استقرار الدول العربية، حيث لم تكتف اليمنية توكل كرمان بخراب بلادها التى كانت تسمى من قبل باليمن السعيد، بل أصبحت واحدة ممن يسعون لنشر الخراب والدمار فى المنطقة من أجل مصالحها ومصالح الدول التى ترعى إرهابها وتحريضها المستمر، حيث تحاول دائما توكل كرمان أن تسعى من خلال تحريضها المستمر على نشر الفوضى والخراب بالمنطقة.

لم تترك اليمنية توكل كرمان والمدعومة من جماعة الإخوان، اى موقف فى مصر إلا وتحاول أن تصطاد فى الماء العكر، وتواصل تحريضها بطرق مختلفة من أجل تنفيذ أجندة من تعمل معهم، والتى كان آخرها ما نشرته عن أزمة سد النهضة لتصدير نوع جديد من التحريض بين مصر ودول حوض النيل، فهى دائما تسعى إلى تفتيت وتقويض الدولة الوطنية وتصدير شحنات غير محدودة من التحريض على الكراهية والعنف فى أبشع وأقبح صوره، من خلال استخدام صفحاتها الممولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

سلسلة من الفضائح والجرائم ارتكتبها اليمينة توكل كرمان، ولا تزال تواصل جرائمها لتنفيذ أجندة قطر الخبيثة وجماعة الاخوان والتى على رأسها تسلمها 12 مليون دولار من قطر منذ حصولها على جائزة نوبل للهجوم على الدول العربية، وتأييد الانقلاب الحوثى على الحكومة الشرعية فى اليمن 2015، مساعدة جهاز الموساد فى تهجير اليهود اليمنيين إلى إسرائيل، والامتناع عن التبرع لأهالى اليمن ضمن خطة لإعادة الإعمار، والتحريض ضد الدول العربية وعلى رأسها مصر والسعودية والامارات وغيرها، والتأييد المستمر لجرائم الجماعات الارهابية فى المنطقة

محاولة توكل كرمان فيما نشرته عن أزمة سد النهضة، وإشاداتها بأبى أحمد رئيس وزراء إثيوبيا، والتى ذكرت فيها أنه سيعمل على إنجاز حلا عادلا لأزمة سد النهضة، يحفظ لأثيوبيا مصالحها ولا يضر بمصالح بقية دول مصب نهر النيل، ما هى إلا اصطياد فى الماء العكر، ومحاولة جديدة من التحريض تقوم به واحدة من المقربين من الإخوان والتى تنفذ ما يطلبون منها.

وفى هذا الصدد ، قال إبراهيم ربيع، الخبير فى شئون الجماعات الإرهابية، أن توكل كرمان مجرد اداة تحركها دول معادية وجماعات إرهابية لإثارة المعارك فى الدول المستقرة، فهى لم تترك أى أزمة أو حتى إنجاز فى الدول العربية إلا وتتدخل فيه بتحريض محاولة إشعال الأوضاع، لأنها أداة تحركها قطر وتركيا وجماعة الإخوان، فالجميع يعلم علاقتها المشبوهة مع الهارب ايمن نور والاخوان بالخارج.

وأضاف الخبير فى شئون الجماعات الإرهابية فى    أن كل ما تفعله توكل كرمان مجرد محاولات لتأجيج أزمة سد النهضة ضد مصر، ومحاولات تقودها الإخوان فى ذلك لإحداث فتنة جديدة بين دول حوض النيل خلال تلك الفترة التى تقود فيها مصر تحركاتها من أجل إيجاد حلول قانونية ودولية فى سد النهضة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى