الأخبار

منظومة مخلفات جديدة

 

استقبلت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة كلا من الدكتور محمد العصار وزير الدولة الإنتاج الحربي واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية والفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع، لعقد اجتماع مفصل حول الموقف التنفيذى الحالي لمنظومة المخلفات الجديدة بحضور ممثلى عن وزارات والتخطيط والمالية وبحضور قيادات الوزارات الثلاثة

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الاجتماع يهدف إلى مراجعه ما تم فى البرامج الثلاثة لمنظومة المخلفات الجديدة وتضم البنية التحتية، وعقود التشغيل، والمشاركة المجتمعية والدعم المؤسسي، بالتعاون مع شركاء تنفيذ المنظومة، وذلك ضمن مهام جهاز تنظيم وادارة المخلفات التابع لوزارة البيئة بتنظيم أدوار الفاعلين فى منظومة المخلفات للخروج بها إلى حيز التنفيذ، بالإضافة إلى استعراض الدروس المستفادة من تنفيذ المرحلة الأولى من المنظومة وكيفية التعامل معها لتلافيها خلال المراحل المقبلة.

واستعرضت الدكتورة ياسمين خلال الاجتماع الوضع الحالي للمدافن الصحية وما تم الموافقة عليه منها والدراسات التفصيلية، حيث سيتم البدء بعدد ٢٤ مدفن صحي، بالإضافة إلى الموقف الحالي لمدفن العبور بعد الإجراءات الأخيرة المتخذة لرفع كفاءة العمل به، بالإضافة إلى المجمع المتكامل للمخلفات المقرر إقامته في العاشر من رمضان بالتعاون مع البنك الدولي ليصبح موقعا متكامل لإدارة مخلفات القاهرة والقليوبية والمجتمعات العمرانية يتعامل مع المخلفات الصلبة البلدية والطبية والهدم والبناء في مراحل الفرز والتدوير والدفن.

كما تطرقت وزيرة البيئة إلى الوضع الحالي للتعامل مع المقالب العشوائية بالقاهرة الكبرى ومنها مقلب الوفاء والأمل الذي أعد له خطة متكاملة لتحويله إلى حديقة، بالإضافة إلى مقالب القطامية والسلام والطوب الرملي والتحديات المتعلقة بالإنتهاء من غلقهم في إطار توجيهات السيد رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء منها، واستعرضت أيضا الموقف الحالي للمحطات الوسيطة التى يتم انشاءها بعدد من محافظات الجمهورية سواء كانت ثابتة أو متحركة، حيث من المقرر إقامة ١١ محطة ثابتة تم الانتهاء من إعداد ٨ محطات ومناقشة الرسومات التفصيلية والمواصفات الفنية لها، بالإضافة إلى عدد ١٣ محطة أخرى منها ٧ محطات متحركة، بالإضافة إلى موقف مصانع التدوير ومنها ٣ مصانع فى خطة العام الحالي بسوهاج والمنيا. اما فيما يخص عقود التشغيل فقد أكدت الدكتورة ياسمين أنه تم وضع المواصفات والشروط الخاصة بعقود محافظة القاهرة ومتابعة موقفها، بالإضافة إلى مساعدة بعض المحافظات على إعداد كراسات الشروط الخاصة بها، وشددت الوزيرة على ضرورة إعداد تصور قبل العام المالي القادم ٢٠/٢١، والانتهاء الكامل من البنية التحتية في بعض المحافظات خلال العام القادم.

كما اشارت وزيرة البيئة الى موقف قانون المخلفات الجديد الذي أصبح على طاولة مجلس النواب في مارس الماضي، ومشاركة القطاع الخاص في مشروعات تحويل المخلفات إلى طاقة بعد اعتماد مجلس الوزراء لتعريفة الخاصة بها في ديسمبر الماضي بقيمة ١٤٠ قرش/كيلووات، وتم وضع خارطة طريق في الاجتماع الأول للجنة تحويل المخلفات لطاقة، حيث أبدت ٨٦ شركة أجنبية ومصرية حتى الآن اهتمامها بالعمل في هذا المجال ، وفيما يخص الدعم الفني المنظومة، أكدت وزيرة البيئة أن مركز بحوث البناء والإسكان اعتمد خلال الفترة الماضية الكود المصري للمخلفات الصلبة، و أهميته في توحيد رؤية العمل، حيث تم البدء في تدريب العاملين عليه، بالإضافة إلى خطة الرصد والمتابعة والتي بدأت في عدد من أحياء محافظتى القاهرة والجيزة.

وأوضحت فؤاد انه أصبح لدينا دليلا ارشاديا لاعداد دراسات تقييم الأثر البيئي المراحل المختلفة لاعداد البنية التحتية ، وخطط تشغيل لكل مكون من مكونات البنية التحتية من مدافن ومحطات ومصانع، وتدريب المسؤلين عنها عليها لضمان كفاءة تشغيلها.
وتطرقت إلى استراتيجية الاتصال والتوعية بالمنظومة، حيث تم إطلاق عدد من المبادرات بالتعاون مع المجتمع المدنى ( انتي البداية ، زراعة الأسطح ، تنظيف نهر النيل وغيرها من المبادرات الناجحة وكذلك المبادرة الرئاسية لرفع الوعي البيئي “اتحضر للأخضر”، والتى اطلقتها وزارة البيئة فى بداية العام الحالى بالإضافة إلى إطلاق مبادرة تعاون بين وزارتي البيئة والتربية والتعليم حول أجمل منتج من اعادة تدوير المخلفات، حيث شارك الطلاب من مختلف محافظات الجمهورية بعدد ٤ آلاف منتج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى