أهم الأخبارالأخبار

نبيلة مكرم: “مراكب النجاة” نابعة من اهتمام الرئيس بتوظيف طاقات الشباب لبناء الوطن

إيمان منصور

استقبلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتورة نيفين جامع، وزيرة الصناعه والتجارة الجديدة ؛ ضمن خطة الوزارة للبدء في حملة “مراكب النجاة”، والتي أعلن عنها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال توصيات النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم، في شرم الشيخ

من ناحيتها، أوضحت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الهجرة، أن تكليف السيد رئيس الجمهورية للوزارة، بالبدء في حملة “مراكب النجاة” نابع من اهتمام سيادته بالشباب المصري، والحرص على توظيف جهود وإمكانات مؤسسات الدولة لخلق فرص عمل بتقديم التدريب والدعم للشباب في مختلف المجالات؛ للاستفادة من طاقات الشباب في بناء الوطن.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن الوزارة ستطلق الحملة بدءًا من الأسبوع المقبل بمحافظة الفيوم؛ كونها واحدة من المحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية، في إطار استكمال جهود الوزارة لتدريب وتوعية الشباب والأسر بمخاطر الهجرة غير الشرعية.

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، أن الوزارة حريصة على إشراك مؤسسات الدولة المختلفة في حملة “مراكب النجاة”؛ مثمنة دور جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وما يقدمه من جهود كبيرة لدعم الشباب والعمل على توفير فرص العمل في عديد المجالات

من ناحيتها، أوضحت الدكتورة نيفين جامع،حرصها على المشاركة في حملة “مراكب النجاة”، وإتاحة البيئة الداعمة لتحفيز الشباب على العمل الحر وإقامة مشروعات صغيرة ومتناهية في الصغر تساهم في تنمية الاقتصاد الوطني وتحقيق مستقبل أفضل لهم يقوم على الابتكار والمعرفة

وأضافت جامع، أن خطة الدولة لتحقيق استراتيجية التنمية المستدامة «رؤية مصر 2030» قد منحت قطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر دورا كبيرا في النهوض بالاقتصاد الوطني والمشاركة في التنمية والمساهمة في مواجهة البطالة، مؤكدة أن مبادرة السيد الرئيس تعد بداية مهمة للتعاون بين وزارات ومؤسسات الدولة لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية في المحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية.

وأكدت الدكتورة نيفين جامع، أن جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة سيعمل على تقديم الدعم الفنى والخدمات التسويقية وفرص التمويل وريادة الأعمال للشباب الراغب في إقامة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر خاصة بالمحافظات التى تنتشر بها ظاهرة الهجرة غير النظامية، وفقا لأليات العمل المعتمدة بالجهاز.

وتابعت أن التعاون مع وزارة الهجرة فرصة جيدة لتنفيذ الدور المنوط بجهاز تنمية المشروعات لكي يصبح قطاع المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر محركا رئيسيًا لعملية التحول الاقتصادي والاجتماعي في مصر، هو وضع حلول متكاملة وتقديم المزيد من التيسيرات والخدمات للشباب.

وأشارت جامع إلى أن الجهاز يقوم بتقديم الدعم المالي لكافة أنواع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر الجديدة والقائمة سواء كانت صناعية أو تجارية أو خدمية أو الحرفية وكذلك مشروعات الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة ويعمل على تيسير كافة العقبات للمشروعات الصغيرة لتصل للمنافسة بالأسواق المحلية والعالمية، حيث يتم تقديم حزمة متنوعة من المنتجات التمويلية المختلفة بأسعار عائد تنافسية لتلبية احتياجات كافة شرائح العملاء من أصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر

يأتي التعاون بين وزارة الهجرة وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بموجب بروتوكول التعاون الموقع في يونيو 2019، بشأن إعداد افكار لمشروعات تنموية مشتركة تهدف إلى تنمية قدرات ومهارات الموارد البشرية من الشباب المصرى فى المجالات الداعمة لسوق العمل ودعم المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر بالمحافظات وخاصة التى تنتشر بها ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى