الأخبار

استعادة البخارية النحاسية لمسجد القاضي عبدالباسط بالجمالية

استعادة البخارية النحاسية لمسجد القاضي عبدالباسط بالجمالية

تسلمت وزارة الآثار من ديوان قسم الجمالية، البخارية النحاسية، الخاصة بالبوابة الرئيسية لباب مسجد القاضي عبد الباسط الواقع بسكة الخرنفش بحي الجمالية، والتي تم سرقتها عام 2014 على يد أحد اللصوص، ونجحت شرطة السياحة والآثار في القبض عليه ومصادرة المسروقات التي كانت بحوزته.

صرح بذلك الدكتور جمال مصطفى رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية بالوزارة، مشيرا إلى أنه بالتعاون مع شرطة السياحة والآثار وبمراجعة كاميرات المراقبة، نجحت الجهات المختصة في التعرف على السارق والقبض عليه واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضده.

وأوضح أنه تم مصادرة جميع المسروقات التي تم العثور عليها بحوزته، ومن بينها بخارية مسجد القاضي عبد الباسط، بالإضافة إلى جزء من حشوات منبر جاني بك بالدرب الأحمر، وكذلك أحد النصوص الكتابية من مسجد أحمد المهمندار بالدرب الأحمر.

وأضاف الدكتور مصطفي أن اللجنة الأثرية المتخصصة والمشكلة برئاسة مدير عام شمال القاهرة الدكتور العربي مكي قد قامت بمعاينة واستلام المسروقات واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة، كما قامت على الفور بإعادة تركيب البخارية في مكانها الأصلي على باب المسجد.

يذكر أن مسجد ومدرسة القاضي عبد الباسط تقع بسكة الخرنفش بشارع المعز، ويرجع تاريخ إنشائها إلى عام (823هـ – 1420م) أثر رقم 60، وتنسب إلى القاضي زين الدين عبد الباسط بن خليل الشافعي ناظر كسوة الكعبة الشريفة والخزانة السلطانية المؤيدية في عهد السلطان المؤيد شيخ المملوكى، ولهذه المدرسة وجهتان إحداهما شرقية وبها الباب الرئيسي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى