ثقافة وفنون

بالفيديو : رانيا فريد شوقي تبكي عندما تشاهد أفلام أبيها

كشفت الفنانة رانيا فريد شوقي عن رأيها في أفلام والدها الراحل فريد شوقي، مشيرة إلى أنها لا تستطيع بعض أعماله من فرط تأثرها لدرجة البكاء.

أوضحت رانيا فريد شوقي في حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي ببرنامج “معكم منى الشاذلي” على قناة CBC، أنها كانت تبكي حين يتم ضرب والدها في أحد المشاهد، وهو شيء نادر لأنه كان يضرب معظم الممثلين في أفلامه.

تابعت أن عقود أفلام والدها كانت تتضمن عدد مشاهد المشاجرات التي سيقدمها في الفيلم، مثلما كانت عقود أفلام ليلى مراد تتضمن عدد الأغاني التي تقدمها، بسبب حب الجمهور لمشاهدته في مشاهد الضرب التي اشتهر بها.

أشارت رانيا فريد شوقي إلى أنها كانت تدخل في نوبات بكاء في الأفلام التي يموت بها البطل الذي يجسد شخصيته والدها، وهو ما كان يضطر والدتها للاتصال به وطلب حضوره إلى المنزل ليساعدها في تهدئتها.

كما أكدت أنها لا تقدر على مشاهدة فيلم “لا تبكي يا حبيب العمر”، بسبب كم الوجع الذي تشعر به أثناء مشاهدة الفيلم، كاشفة أن الفيلم تم تصويره بعد وفاة عمها أحمد شوقي، وهو ما جعل والدها يؤدي مشاهده في الفيلم بتأثر شديد، إلى جانب حرصه على أن يكون اسم ابنه في الفيلم “أحمد”، والذي جسد شخصيته الفنان الراحل نور الشريف.

أضافت رانيا فريد شوقي أنها تعتبر تجسيد والدها لشخصية المطرب الفتوة حسن أبو الروس في فيلم “بداية ونهاية” من أحلى أدواره، مشيرة إلى أنها تعتبره أفضل مطرب في العالم بسبب ضربه للمستمعين الذين لا يعجبهم غنائه.

جدير بالذكر أن أخر أعمال رانيا فريد شوقي كان الجزء الثاني من مسلسل “أبو العروسة” والذي شاركت في بطولته مع سيد رجب، سوسن بدر، مدحت صالح، نرمين الفقي، ولاء الشريف ومحمود حجازي، وهو من تأليف هاني كمال وإخراج كمال منصور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى